دورة / حان وقت التغيير (ج6) – نتائج اختبار نظرتك للمستقبل

9 يونيو

بعد أن قمتِ بعمل الاختبار في التدوينة السابقة و حساب اختيارتك، الآن استعدي لتتعرفي على شخصيتك و نظرتك للأمور المستقبلية في حياتك و كيف يمكن أن تتعاملي معها:


اذا كانت معظم اجاباتك أ

أنتِ عالقة وسط ظروفك، والتزاماتك، وحظك السيء.
لديك احساس دائم بأن كل ما تفعلينه ليس جيداً بما فيه الكفاية و لن ينقلكِ للأفضل،
وتفكرين بالمستقبل بخوف ووجل، و تلقين باللوم على الآخرين.

اعلمي عزيزتي أنكِ تملكين القرار، فالله تعالى يقول (و ما ظلمناهم و لكن كانوا أنفسهم يظلمون)
يمكنكِ أن تقرري أن تكوني سعيدة أو عابسة يمكنكٍ أن تحبي الحياة أو تكرهيها، يمكنكِ أن تقرري تغيير عملك اذا كان مديرك يضايقك و يظلمك، يمكنكِ أن تقرري التقرب من الله أكثر لتعيشي بسعادة أكبر.
في كل مرة تواجهين موقفاً صعباً دوِّني كل ما تشعرين به و ردة فعلك تجاهه، أنتِ من تتحكمين بنفسك و تختارين تصرفاتك في كل موقف.
ادرسي البدائل المتاحة في كل مرة و كيف يمكن أن تتصرفي لاحقاً و ستنجحين في المرات القادمة و ستقومين بالعمل على أنسب الخيارات.
أنصحكِ أيضاً أن تقاومي رغبتك في القاء اللوم على الآخرين أو على الظروف المحيطة، اعلمي عزيزتي أنكِ وحدكِ يمكنكِ أن تقومي بالأفضل، و تتحملي المسؤولية فكم هو جميل أن نكوني مسؤولة واثقة من نفسك قادرة على احداث التغيير في حياتك.

اذا كانت معظم اجاباتك ب

لديكِ شعور عام أن الأمور ستتطور للأفضل دوماً و تشعرين أنكِ محظوظة و أن كل شيء سيكون على ما يرام دون أن تفعلي أنتِ شيئاً.
ربما تكون معظم أمورك قد سارت بخير في الماضي و يبدو أن مستقبلك الوردي لا يعتمد على مجهودك الخاص.
أنصحكِ بألا تتقبلي كل ما يقع في طريقك دون الحاجة للتفكير به و اعادة العمل عليه، فلا يمكنكِ أن تضيعي حياتك و أن تنتظرين معجزة تحل عليكِ،
أرى أن تقومي باكتشاف ما قد يعطيكِ احساساً بالانجاز و احصلي عليه،
فكري بالمستقبل و خططي و ارسمي خطواتك نحو تحقيق الأشياء التي ترغبين بها حتى ولو لم تسر بعض الأمور كما تحبين فاعلمي أن الاندفاع في خوف أقل رعباً من البقاء بلا أمل.

اذا كانت معظم اجاباتك ج

بالرغم من نواياك الطيبة، أنتِ تشعرين بالقلق من المستقبل.
وبقدر ما تهتمين، فالخطط التي تضعينها دائماً ما تسفر عن لا شيء.
وبالكمال الذي في قلبك، تضعين معايير عالية لتصلين إليها، وعندما يأتي الواقع أقل كفاءة، تفكرين في أوجه القصور لديكِ وتتجاهلين نجاحاتك.
أنتِ دائمة التشاؤم وسريعة الاستسلام  و تعززين دوماً شعورك الداخلي بالفشل.
أنصحكِ عزيزتي أن تعطي نفسك فرصة و أن تعززي ثقتك بنفسك أكثر و أن تتصرفي على هذا الأساس،
و اعلمي أن كل تجربة بغض النظر عن نتائجها فهي فرصة لتنمي نفسك و تتعلمي منها و تستفيدي،
كوني ايجابية وعززي من قوتك و انظري الى الامور كيف كانت و كيف صارت و امنحي نفسك التفاؤل و الثقة و حسن الظن بالله بأن الأمور ستكون بخير ان شاء الله.

اذا كانت معظم اجاباتك د

أنتِ تتوقعين الأشياء الجيدة و لديكِ دافع قوي للنجاح فأنتِ تعلمين تماماً ماذا تريدين و سوف تعملين بجد على تحقيقه، و حين تضطرك الظروف للتحدي، فأنتِ تعرفين حدودك و قدراتك جيداً.
أنتِ بنَّاءة و عميقة التفكير و تفعلين أي شيء في سبيل الوصول الى هدفك، فلستِ من النوع الذي يستسلم بسهولة أمام مواجهة العقبات، وأنتِ تستمرين بالمحاولة حتى تنجحين.
أنصحكِ أن تتخلي عما لا يجدي نفعاً و لا يمكن تحقيقه حالياً برغم جهودك في المحاولة و لكن لا تغامري كثيراً فلا فائدة من التعلق في خطة لن تنجح.
فكري بما تستطيعين من بدائل لانجاز خطتك، و إن لم تجري الأمور كما تمنيتِ فاستخلصي التجارب و الدروس من كل موقف مررتِ به، و في كثير من المرات ستجدين أن شجاعتك تكفي لتحقيق طموحك، الأهم أن تعيشي في سلام مع نفسك و تعززي من ثقتك في نفسك و في آراء الناس من حولك.

و مع انتهاء دورة حان وقت التغيير اتمنى ان تكوني قد استفدت من كل ما ذكر فيها و ان تكون قد نفعتك في تغيير حياتك و تجديدها بما يعود بالخير على حياتك و على علاقتك مع ربك و نفسك و من حولك.. و اتمنى من كل قلبي ان تكوني قد بدأت في رحلة التغيير الفعلي الجيد و ادعوكِ لتعودي دوماً و تستزيدي من الدورة بكل ما فيها في كل مرة تتخاذلين او يوسوس لكِ الشيطان..

الخبراء الذين تم الاستعانة بخبرتهم في طرح الدورة:
British Novelist Arnold Bennett
Ph. D. Lenora Yuen
Ph. D. Brain Wansink
Martin Lindstrom
Psychologist Dominique Picard
Marshall B Rosenberg

20 تعليق to “دورة / حان وقت التغيير (ج6) – نتائج اختبار نظرتك للمستقبل”

  1. hanadi2009 يونيو 9, 2010 في 2:00 م #

    مشكورة وجزاك الله الف خير….انا طلعت اغلب اجاباتي د وفعلا الكلام الي قرات ينطبق عل حالتي الا اني اعتقد انه احيانا عدم الاستمرار في بعض المحاولات يقود الى فشل سريع .ودمتي

    • (A7LA) يونيو 10, 2010 في 1:04 م #

      شكراً لكِ عزيزتي هنادي
      و اتمنى ان تتابعي باقي دوراتي القريبة ان شاء الله
      بالتوفيق

  2. نوف فرحان يونيو 9, 2010 في 4:07 م #

    جزاك الله الف خير مشكوره اختي الفاضل …
    صحيح عندي خوف من المستقبل واذا حصل لي مشكله اخاف من اتخاذ القرار وهذا كله تخوف من المستقبل نفسي اتخلص من هذا الشي ..

    • (A7LA) يونيو 10, 2010 في 1:06 م #

      حياكِ الله عزيزتي نوف
      انصحكِ أن تقوي ثقتك بالله و ان تفوضي امرك اليه
      و المغامرة شيء جميل جربيه و استمتعي

  3. نوف الوفا يونيو 9, 2010 في 10:44 م #

    جزاك الله الف خير على ما تبذليه من جهود رائعة اناملك دائما تدر ذهبا ودرر حماك الله ورعاك

    واجاباتي كانت اكثرها بحرف ( د ) فهي فعلا شخصيتي 100%

    لا تحرمينا من دوراتك يالغاليه

    • (A7LA) يونيو 10, 2010 في 1:09 م #

      جزاكِ الله خيراً غاليتي نوف
      كلماتك كالبلسم تثلج صدري و تحمسني
      اتمنى ان تتابعيني في دوراتي القادمة
      و بالتوفيق

  4. يتيمة الفرحة يونيو 9, 2010 في 11:03 م #

    يعطيك العافية والله لا يحرمنا من بحر معلوماتك

    • (A7LA) يونيو 10, 2010 في 1:10 م #

      جزاكِ الله خيراً
      و حياكِ الله دائماً
      بالتوفيق يا يتيمة الفرحة
      و اتمنى ان تكون ايامك كلها سعادة و سرور

  5. قلبي لي يونيو 10, 2010 في 6:15 ص #

    جزاك الله خير 🙂 سلمت يداك

    • (A7LA) يونيو 10, 2010 في 1:16 م #

      شكراً لكِ عزيزتي
      حياكِ الله دوماً
      و انتظريني قريبا في دورات جديدة
      بالتوفيق

  6. رمانسية حب ودلع يونيو 10, 2010 في 8:25 ص #

    مشكوووره الغاليه وجزاج الله الف خير.والله يعطيج القوة والصحة والغافيه ماقصرتي والله. سلمت اناملكي سلامي رومانسية

    • (A7LA) يونيو 10, 2010 في 1:18 م #

      جزاكِ الله خيراً على هذه الكلمات المحمسة و المشجعة و التي تبث روح حب مساعدة الخير و نشر الفائدة بين الناس
      لتغيير حياتهم للافضل باذن الله
      يسرني ان تتابعيني دوماً
      مرحباً بكِ و امنياتي لكِ بالتوفيق

  7. رحلة الامل يونيو 10, 2010 في 8:29 ص #

    جزاك الله خيرا استفدنا كثيرا كل الشكر

    • (A7LA) يونيو 10, 2010 في 1:19 م #

      يسعدني ذلك ..
      شكراً لحضورك
      و حياكِ الله على الدوام
      بالتوفيق

  8. زهرة الليلك يونيو 10, 2010 في 7:08 م #

    اما انا فاجاباتي كانت ج =ب وفعلا وجدت اني اتذبذب بين الحالتين حسب النفسية يعني
    لا ادري هل هذا صحيح ام لا
    ياااااه يا احلا كم اختلفت شخصيتي عن الماضي ربما اصبحت اكثر حرصا وتعلما وفهما نعم ولكني اشتاق بصراحة لبساطة الماضي فانا قلقة باستمرار ولا اجد اي شيء يبعد عني هذا القلق رغم اني احافظ على الادعية ومناجاة ربي
    بارك الله فيك حبيبتي وجزاك عنا كل الخير وانا بصراحة مستمتعة جدا معك في دورتك الرائعة
    زهرة

    • (A7LA) يونيو 13, 2010 في 6:48 م #

      زهرة الليلك
      أفرح كثيراً عندما أرى اسمك في التعليقات
      و اتمنى ان اسمع عنكِ دوماً أخبارك
      يجب ان تختلف الشخصية و تتطور و تتغير لتلائم الظروف يا زهرة
      فهكذا هي الحياة غاليتي
      و منها نتعلم و نستزيد
      اتمنى ان تتابعيني دوما فهناك سلسلة متميزة من الدورات قادمة باذن الله
      بالتوفيق

  9. أميرتهم يونيو 16, 2010 في 12:54 ص #

    اشكرك اختي الغاليه كلماتك رائعه– اغلب اجاباتي د احسست بانها فريبه بما امر به الان ومااسعى لتحقيقه هوامتلاك قلب زوجي وكل محاولاتي كانت فاشله والان لن اسعى لتغيير خطتي فحسب بل ساسعى لتغيير هدفي —

  10. fdwa يونيو 18, 2010 في 9:53 ص #

    الحمدلله نتيجه مرضيه نوعا ما 🙂

  11. جوهره ثمينه يونيو 26, 2010 في 5:53 ص #

    جزاك الله خير على دورتك الرائعه ..

  12. عذابـــه يونيو 29, 2010 في 5:37 ص #

    اعلمي عزيزتي أنكِ تملكين القرار، فالله تعالى يقول (و ما ظلمناهم و لكن كانوا أنفسهم يظلمون)
    مع اني دايماً احس اني اعيش حياة افضل من غيري ، وبإذن الله راح اقدر اغير حياتي للأفضل 🙂

    اشكرج غالتي على هالنصائح

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: