لذة الحب الأول و وهم العشق

26 مارس

كان أحد المجانين يسأل واحدا من أهل البصرة

متى يشعر النائم بلذة النوم ؟
قالوا : قبل أن ينام ..
قال : فكيف يشعر بلذة شيء لم يمارسه ؟
قالوا : إذن أثناء النوم ..
قال: فكيف يشعر باللذة وهو لايحس بشيء وهو نائم ؟
قالوا: اذن بعد النوم .
قال: فكيف يشعر بلذة شيء انتهى ؟
ثم قال : فاذهب فلا تفقه أنت وأهل البصرة شيئا “

 

دعونا نقتبس دور المجنون هنا:

متى يشعر العاشق بلذة الحب؟؟


اذا كانت الاجابة قبل الوقوع في الحب فلن تبدو اجابة مقنعة ولا منطقية اذ كيف سيستشعر اللذة و هو لم يجربها !!

و اذا كانت الاجابة أثناء الحب فلن تكون افتراضية لأن العاشق لم يتزوج بعد و لم يمارس طقوس الحب فكيف سيشعر بلذته !!

أما لو كانت الاجابة بعد الزواج فكيف و قد انكشف الغطاء و سقطت الأقنعة و لم يعد هناك غموض يستحق البحث أو شغف يستوجب التجريب ..

يبقى السؤال قائماَ .. متى يشعر العاشق بلذة الحب ؟؟
وهل أنتم مع الرأي القائل بأن الزاوج ، مقبرة الحب ؟

يشعر العاشق بلذة الحب عند التجربة الأولى في أي علاقة .. فهي بنظري أجمل و أشهى اللحظات على الاطلاق .. فعندما يخفق القلب لأول مرة لن ينسى أبداً لمن خفق و كيف خفق .. لأنه و لأول مرة يسري بجسده هرمون العشق و هرمون العشق يختلف عن هرمون الحب و الذي يكون بين المتزوجين ..

فدائماً ما كنت أقرأ مشاكل الحب الأول و كم هو صعب نسيانه بالذات اذا كان صادقاً و اشترك الطرفان في المشاعر و الأحاسيس و لا أعني هنا حب المراهقة الذي يبدأ بالنظرات .. و لكنني أقصد حباً حقيقياً نابعاً من الوجدان و تصدقه الحواس .. حتى أيام الزواج الأولى لا يمكن أن تنسى لأنها جميلة و جديدة في كل أمر ..

أتعلمون متى يشعر النائم بلذة النوم؟

الغفوة الأولى هي أشهى لحظات النوم .. ولو لاحظتم فإن من يفسد عليه بداية نومه يتضايق كثيراً و ربما لا يتمكن من العودة للنوم مرة أخرى بسبب فساد ألذ لحظة فيه ..

و كذلك العاشق بعدما يجرب اللذة الأولى فان هرمون العشق يبدأ بالاختفاء و بالتدريج يتحول الزواج الناجح الناتج عن قصة حب عنيفة الى عشرة جميلة و حب خالص و قد يختلف اذا لم يتفق الطرفان أو اذا واجها بعض المشاكل و اختلاف الآراء ..

و مهما جرب المرء من تجارب لاحقة و ان كانت ناجحة فلن ينال الشغف الأول و خفقان القلب الأول -و لكني أؤكد انه يجب يكون حباً صادقاً و ليس الحب الذي نسمع به هذه الأيام المتمثل بالمراهقة الوهمي الكاذب- .. فالشغف لن يتكرر و اللذة لن تعود مرة أخرى ..

و ربما نظن أن الزواج مقبرة الحب و قد يكون ذلك صحيحاً في بعض الحالات بسبب عدم تقبل أحد الطرفين أو كلاهما زوال هرمون العشق و يظن أنه سيعيش سكرة الحب اللذيذة طوال حياته ..

و لكن و كما ذكرت سابقاً هرمون العشق يختفي بالتدريج ليحل محله هرمون الحب بين الزوج و زوجته .. و التي تتزوج حبيبها تظن أنها مع الوقت كرهته أو انه تغير عليها و لم يعد يحبها و لكن هذا ليس صحيحاً .. هي فقط انتقلت من حال الى حال آخر .. و بدلاً من أن يكون عشيقها صار زوجها و عشيرها و شريكها في معترك الحياة ..

لذلك فأنا لا أؤيد الحب قبل الزواج لأن الفتاة التي لا تتزوج حبيبها و افترقت عنه لظرف من الظروف فانها ستكون مكسورة حزينة و ستبقى تتذكره حتى ولو تزوجت غيره .. ولو تزوجته قد تصطدم بتغيره و تفاجؤها تصرفاته ..

لكن الرضا بقضاء الله و قدره و قسمته و النصيب يبعث راحة و طمأنينة في النفس البشرية .. و ان الفراق ليس نهاية العالم و أن ما أصابها لم يكن ليخطؤها و الخيرة فيما اختاره الله لها …

و أنتِ عزيزتي لو كنتِ تعانين من تجربة حب أولى لم تتجاوزيها بعد فبالاضافة لما سبق أنصحكِ بقراءة هذه التدوينة أيضاً عجيب أمركن يا بنات حواء (ج3)

و ان كنتِ لازلت تتألمين على الفراق فلا تتأخري بكتابة تجربتكِ علنا نستطيع المساعدة..

Advertisements

15 تعليق to “لذة الحب الأول و وهم العشق”

  1. fdwa مارس 28, 2010 في 2:27 ص #

    مبدعه كالعاده 🙂

    • (A7LA) مارس 30, 2010 في 8:00 ص #

      تشجيعك يزيد ابداعي

  2. ام عمر مارس 29, 2010 في 9:43 م #

    لم اعش حبا او اعرف عشقا فلم اجربهما ولا اعرف كيف يكونا

    لكني ايضا مؤمنة ان الحب الاول غالبا ما يكون انبهارا

    اما بشكل او منصب او شهادة او خفة دم

    والعشق ما هو الا تجسيد لذلك الانبهار

    فهو يبعث في النفس رغبة في التواصل والقرب ممن احب

    دون تفكير بعواقب تلك العلاقة جيدا

    وكما قلت لم اجرب الحب او العشق يوما

    لذلك اجد صعوبة في الرد والتعليق كما يجب

    لكني احببت ان احييكِ على هذه المقالة

    • (A7LA) أبريل 1, 2010 في 12:28 م #

      تحليلك رائع غاليتي أم عمر

      كم تشرفني اضافاتك و مداخلاتك

      و جهة نظرك للحب و العشق منطقية و لا غبار عليها

      كوني بقرب دوماً ..

  3. بدور أبريل 3, 2010 في 4:13 م #

    الحب الحقيقي يكون مع زوجك الذي عشت معه ا ايام حياتك حلوهـآ ومرهـآ ..

    اسال الله ان يديم علي حب زوجي ومحبته ويقدرني على رضاه واسعاده ..

    جزيتي خير على الطرح الراائع ..

    • (A7LA) أبريل 3, 2010 في 6:29 م #

      معكِ حق غاليتي
      أتمنى لكِ التوفيق مع زوجك و أن يكون عوناً و سكناً و سنداً لكِ في حياتكِ
      و أن يجمع بينكما في خير دوماً ..

  4. Aisha أبريل 7, 2010 في 7:33 م #

    فلسفة رائعة .. رائعة جداً
    جعلتني ولأول مرة,أنظر إلى اللذة بهذا المنطق

    أشكرك كثيـــراً غاليتي A7la

    • (A7LA) أبريل 12, 2010 في 4:11 ص #

      العفو منكِ غاليتي
      حينما يكون التفسير علمياً يكون مقنعاً بدرجة كبيرة ..
      أليس كذلك؟

  5. عذابـــه أبريل 18, 2010 في 9:37 ص #

    مقاله اثرت فيني وصدمتني ههه

    هل يوجد ما يثير هالشعور؟؟ اقصد الشعور بالعشق بعد الزواج؟؟ مب عارفه كيف اطرح السؤال . .

    اقصد مافي شي يرجع هالشعور؟؟ ويخلي الزوج عايش في حالة العشق ؟؟ بدل الروتين القاتل فالحياة

    اتمنى احصل الرد والجواب

    • (A7LA) أبريل 19, 2010 في 10:14 ص #

      نعم غاليتي

      يوجد

      انه التجديد المستمر في الحياة

      انها روح الدعابة و الفرح و الابتسامة و الرضا

      يتحول العشق الى حب خالص تذوب عنده كل الحواجز

      تابعني هنا و ابدئي رحلة الحب من جديد

      و اكتشفي في نفسك قدرة الاثارة و اللذة الزوجية

      هنا فقط تعرفين طريقك و تتبعيه و تغيرين حياتك و تجدديها

      هنا تنهلين دون ان تكتفي

      ما رايك بهذا الاعلان ؟؟

      😉 😉

      😛

  6. النهاد أبريل 26, 2010 في 5:53 ص #

    السلام عليكم ورحمة الله :
    أريد أن أخبركم بقصتي لعلي أجد لديكم حل لوضعي أنا متزوجة منذ 12 سنة زواج تقليدي وكان عمري 18 سنة أحببت زوجي كثيرا بل عشقته رأيت الدنيا من عينية وهو أيضا أحبني أستطعت أن أجعله سعيدا ولكن عندما بدأ يعمل بمجال به نساء أصبح هناك أمور تنغص علي حياتي فكتشفت أن له صديقات كثيرات وهنا بدأت صدمتي وللأسف من كل البلاد عربية وأجنبيه وعندما واجهته أنقلبت الدنيا علي وقال أن كل الذي رأيته في الموبايل مجرد رسائل عاديه وأن منها لصديقة وليس له وأنا علم أن كل كلامه كذب ثم كشفته مره ثانية وأيضا عن طريق الرسائل التي في موبايله مع انه وضع رقم سري عليه ثم أيضا عصب علي وقال لي لا أتدخل به وأنها أوهام صدقوني لا أعلم ماذا أفعل هو دائما يقول أنه يحبني ولكن قلبي يكذبه كيف يمكن لأنسان أن يحب وبنفس الوقت له علاقه مع بنات يتكلم معهن على الهاتف مع العلم أنا أعمل وأساعده بكل شيء وهو يقول لي أنني حبيبته أرجوكم قولوا لي هل يمكن أن يحبني وهو من بنت لبنت أخرى وللأسف كل مره أواجهه لا يعترف ويعصب ولا يعتذر مني أو يصالحني بل هددني أخر مره بالطلاق إذا تدخلت وبحثت وراءه مره أخرى وقال أنني أريد أن أخرب بيتي أرجوكم أنا أحبه ولكن لا أتحمل صداقاته التي لاتنتهي أبدا

    • (A7LA) أبريل 28, 2010 في 7:44 ص #

      لن يتوقف زوجك بهذه الطريقة
      مواجهة ثم زعل ثم عفو و غفران ثم اكتشاف مرة اخرى فمواجهة … الى اخر ما تفعلينه
      اعلمي عزيزتي ان الرجل الخائن و متعدد العلاقات يحب زوجته كثيراً
      أكثر من عشيقاته
      و لن يبيعها و يتركها من اجلهن
      لا يمكن ان يخرب بيته من اجل علاقاته المتبدلة و المتجددة دوما
      تصرفي بأنكِ لا تعرفين أي شيء عما يقوم به و عن محادثاته
      و غيري من نفسك و تجددي حتى يتغير الروتين لديه
      اخبريه في لحظة صفاء و انتِ متاكدة انه يحبك
      اخبريه انك لن تسمحي له ابدا بان يخونك
      و ستتركينه فورا
      حتى لو كنت لن تفعلي ذلك ابدا
      استغلي لحظة حبه لك و ضعفه امامك
      عوديه انه لا يستطيع الاستغناء عنك و عن وجودك
      و انه في حالة الخيانة فسوف يخسر كثيراً
      و لكن لا تخبريه عن معرفتك بعلاقاته نهائيا
      اعرف ان ذلك صعب و لكنه اول خطوة في استعادة زوجك
      اذا اردتِ فعلاً أن يتوقف
      تجددي دائما و ابتعدي عن الزعل و النكد و المشاحنات
      و تصرفي بغباء ساحر و غموض آسر و انوثة طاغية
      سيعود باذن الله
      اهم شيء ان تتوكلي على الله و تستعيني به و تساليه ان يهدي زوجك و يسخره لكِ
      بالتوفيق لكِ

  7. آذكريني أبريل 27, 2010 في 5:38 ص #

    مقاله رائعه وبها تفصيل للكثير من الأمور
    ولكن اختلف مع اختي ام عمر حينما ذكرت ان الحب الأول حالة انبهار بمركز او مال او خفة دم وبعدهايتجسد العشق
    ارى أننا حين نحب لسبب نفقد أيضا هذه الاحاسيس بفقدان نفس السبب

    الحب او العشق الصادق غير خاضع لقوانين او مسببات والا بما نفسر حالة تعلقنا بشخص لديه الكثير من العيوب ونتقبلها بكل اريحية ورضاا

    سأتكلم من تجربه قد مررت بحالة مماثله وقدر الله أن تنتهي
    ولكن بالرغم من انتهائها إلا آني مازلت اجعله الرقيب على افعالي

    كيف ؟

    حينما افشل في تحقيق هدف كدراسه او غيرها تلقائيا استحضره في مخيلتي وأردد على نفسي عبارات معينه

    لو كان معي لن يرضى بإنهزامي وتسويفي

    لن يرضيه حالي

    الخ من العبارات

    ومما قد يؤخذ علي ولكن ( لن اكون إلا أنا ) أجدني لاشعوريا اجعله رقيبا علي حتى في تصرفاتي الاخلاقيه

    هنا في غربتي الكثير من التجاوزات التي لاتكون في بلدي ويراها الاخرين هنا من الأمور العاديه

    وبسببه فرضتها على من حولي ( لااتكلم عن الحلال والحرام فهو بين )

    هو لايراني ولايعلم عني شيئاً

    ولكن والله استشعر وجوده دائما

    بالرغم من انني متزوجه ولدي طفل

    لكن مشاعري الطاهره له (أسعده الله )

    وبالنسبه لأختي نهاد

    أحببت أن اقوول هذه الكلمه لعلهاا تريحها

    الرجل حينما يحب لايهمه لاعادات ولا تقاليد ولا اي شي في حياته ويصبح لديه استعداد لمواجهة العالم واظهار عشيقته حتى لو على حساب بيته

    فآطمئني واتركِ لزوجك مساحته الخاصه واشغلي نفسك بأصلاح وتطوير امورك وترفعي عن سفاسف الأمور معه

    فكل ممنوع مطلوب فلا تصري على زوجك حتى لايجاهر بها امامك ويكسر انوثتك

    إن لمن يكن الرادع عن المحرمات داخلي فلا تتعبي نفسك معهالا بتقوية الجوانب الايمانيه له كصلاه وحث على صدقه

    او كما ذكرت سابقا تطوير نفسك

    عذرا لاطالتي آخوآتي

    وآتمنى تقبل مداخلتي

  8. اميره الحب أبريل 29, 2010 في 3:55 م #

    انامع الاخوات لا تبينن انج عارفة وعادي بس عصبتي وخلاص

  9. العاشق الذي لا ينام أكتوبر 11, 2013 في 12:42 م #

    هل يوجد عشق في سن المراهقة؟

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: