الفيرمونات: عطر الجاذبية الشخصية عديم الرائحة (الجزء الأول)

26 يناير

هل تعلمين أن مفتاح علاقات الحب الجديدة و مسخن العلاقات الحالية يقع تحت أنفك مباشرة أو لأكون أوضح يقع بداخله، عضو صغير يعرف بعضو الحاسة السادسة للإنسان يعرف بـ VNO الذي بدوره يقوم بالكشف عن الجزيئات الكيميائية عديمة الرائحة و هي الفيرومونات، و الذي اكتشفه العلماء سابقاً عند الحيوانات (أعزكن الله)، تفرزها في مواسم التزاوج، لتشير الى رغبتها و قدرتها الجنسية.

و بالعودة الى عشرين سنة منصرمة نجد أن الأطباء لم يصدقوا وجود هذا العضو في الانسان و لم يكتشفوا أن الناس يمكن أن تطلق الفرمونات أيضاً، الا أن الوضع اختلف الآن مما كان عليه.

قديماً في الثمانيات كشفت دراسات علمية قام بها باحثون و أطباء في جامعة يوتاه عن وجود عضو VNO في الأشخاص و أنهم قادرون على افراز الفرمونات.

و بعد عدة دراسات متسلسة تم اثبات ميول و تجاذب بين النساء و الرجال عن طريق الفرمونات،
الا أن الفرمونات ليست نوعاً من المنشطات الجنسية و لكنها تؤثر في جعل الطرف من الجنس الآخر المفرز للفرمونات أكثر وداً و أكثر جاذبية و مفعماً بالحيوية بصورة أكبر فيقرب بينه و بين الجنس المخالف لجنسه،
و تؤدي هذه الصفات الى أكثر مما هو مجرد علاقة اجتماعية.

و برغم من هذه المعلومات عن الفرمونات الى أنها ليست منطقة ساخنة في الدراسات و لكن العلماء و الأطباء قاموا بها بسبب الفضول ..

*دراسات بريطانية جعلت 32 امرأة يانعة تنظر الى صور وجوه لرجال وسماء لتقيس درجة الجاذبية لديهم، بعض النساء كن عرضة لفرمونات الرجال دون علمهن، هذه النسوة صنفن الرجال أكثر جاذبية بشكل ملحوظ.

*في جامعة سان فرانسسكو الأميريكة تم القيام بهذه الدراسات في غرف النوم، طلبوا من 36 امرأة متوسط أعمارهن 27 ، طلبوا منهن تسجل كل الملاحظات عن التصرفات الاجتماعية للرجال الذين قاموا بمواعدتهن من اللقاء الأول الى عملية الجماع، ثم تم اعطاء مجموعة من هذه النساء قنينات تحتوي على فرمونات انثوية تم توليفها و اختبارها و طلبوا منهن اضافتها الى كولونيا و استخدامها يومياً، و بعد ستة أسابيع سجلت هذه المجموعة من النسوة تطور في التواصل الاجتماعي مع الرجال: أحاديث و حوارات أكثر، مواعيد أكثر، قبلات أكثر، النوم بنفس السرير بصورة أكبر، و معاشرة أكثر.

*الفرمونات تقوم بالشيء ذاته مع الرجال، ففي بحوث قام بها معهد صحة المرأة في سبرينج شستر حيث تم اضافة الفرمونات الرجالية الى قنينات تحتوي على كولونيا الرجال و اعطاءها الى 38 رجلاً تتراوح اعمارهم بين 26 و 42، و كما حدث مع النساء هؤلاء الرجال اصبحوا جذابين بدرجة أكبر و استطاعوا الحصول على الكثير من المواعيد و القبلات و العلاقات الجنسية مع النساء.

*الفرمونات تعمل مع جميع الناس في كل الأعمار، ففي دراسة قامت بها جامعة هارفارد الأميريكة و التي أجرت التجربة على 44 امرأة في سن الياس متوسط اعمارهن 57 مجموعة منهن استخدمن عطور عادية و اخريات استخدمن العطور الممزوجة بفرمونات الأنثى و كما سبق سجلت النسوة اللواتي استخدمن الفورومات تواصل اكبر مع الجنس الاخر و انجذاب الرجال اليهن بصورة اكبر و ممارسة الحب بشكل اكبر. كل هذه الدراسات و البحوث التي قام بها الاطباء و العلماء في جامعات عالمية كبرى تثبت اهمية الفرمونات في جذب الطرف الآخر ..

الفرمونات ليست عطرية بل هي في الحقيقة بدون رائحة، لذلك عندما تضعينها على جسدك أو حتى لو دعكتِ بها جلدك لن تشمي لها رائحة، فلا تتعجبي من ذلك لأنه على الرغم من ذلك الا ان جزيئاتها الصغيرة تدخل في عضو الـ VNO و تجعل الجنس الآخر (اقصد زوجك) مهتم بكِ و يرغب بممارسة الحب معكِ ..

الفرمونات أيضاً تقطع شوطاً كبيراً اذ لا داعي لان تضعي الكثير منها لارسال اشارات بعيدة المدى، يمكنكِ جذب زوجك من الصالة الى غرفة المطبخ بسهولة ..

أخيراً : الفرمونات هي الرائحة الحلوة للجنس الناجح .. أمنياتي لكنّ بحياة هانئة

4 تعليقات to “الفيرمونات: عطر الجاذبية الشخصية عديم الرائحة (الجزء الأول)”

  1. عمرو النواوى فبراير 13, 2010 في 8:10 م #

    الموضوع غريب وهذه هى المرة الأولى التى اقرأ عنه ..
    أتمنى أن تعرض الموضوع بصورة توثيقية أكثر ..
    أى تدعم مقالك بالأبحاث العلمية الموثقة من هيئات علمية عالمية ..
    وهذا ليس قدحاً فى مصداقية ما تعرض ولكنه دعماً لمصداقيتك حتى تتحول التدوينة إلى مرجع علمى للمهتمين

    • (A7LA) فبراير 15, 2010 في 8:54 ص #

      أشكرك أخي عمرو على هذه الزيارة و على النصيحة الثمينة و فعلا الدعم العلمي ضروري في مثل هذه المقالات ..

      جزاك الله خيراً و سأقوم بعرض أبحاث توثيقية في تدوينة قادمة تتحدث عن نفس الموضوع باذن الله

  2. منى أبريل 1, 2011 في 2:17 ص #

    لكن كيف يمكن الحصول على الفرمنات هذه بالخيال مثلا؟؟

  3. Nada فبراير 23, 2012 في 7:55 م #

    طيب انا عندى سؤال انا دلوقتى مخطوبه و انا و خطيبى لما بنشوف بعض او نكون فى مكان قريب من بعض بنحس بريحة بعض فى اى مكان يعنى لو ماشيين فى شارعيين قريبين ممكن رجلينا تاخدنا لريحتنا ونشوف بعض ( أرجو الرد ) لإنى مش قادره أفهم سبب ده إيه علميا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: