لا يقولها الرجل و تتمناها المرأة

10 يناير

أتعلمين ما هي الكلمة التي لا يستطيع أغلب الرجال أن يقولها و يتجنبوها كثيراً؟

انها كلمة الأسف،

عندما يعتذر اليكِ أحدهم بقلبٍ صادق، فإنه يمنحكِ شعور أفضل، و لكن السؤال هو لماذا يستصعب بعض الرجال من قول كلمة “آسف”؟
ففي كلمة الأسف الكثير من المعاني الجميلة، حتى أن لفظها لطيف، كما أنها تمنحكِ إحساساً ناعماً رائعاً.

عندما يعبر زوجك عن أسفه معنى ذلك علمه بأذيته لكِ و اغضابك و أنه يريدك أن تسامحيه و أن تمنحيه فرصة أخرى، في ذلك إعلان لحبه، و هذا أمر مهم في العلاقات الزوجية، و يصقلها بلطف.

إذاً، فلماذا يقسو الرجل و يرفض أن يقول تلك الكلمة الجميلة لكِ مع أنه المخطيء و هو يعرف ذلك؟
انه بسبب الاختلاف بينكما .. سأضرب لكِ مثالاً ..

تزوجت امرأة من رجل يقوم بأعماله ببطء متناهي، و في مرة تركها تنتظره في شارع أحد الفنادق بعد انتهاء الحفلة التي كانت تحضرها و ذهب الجميع إلا هي، و كل من بداخل الفندق أو خارجه ينظر اليها و يتساءل اذا كان هناك أحد قادم ليقلها أو أنها تنظطر سيارة أجرة، شعرت هذه المرأة بالحرج الشديد، و كادت أن تبكي، و بعد أن أتى أخيراً ذلك الزوج البطيء نظر لزوجته ليرى وجهاً مجهماً حانقاً تتطاير شرارات الغضب منه كما الرعد في السماء، انتظرت منه أن يعتذر عن هذا التأخير و هذه اللامبالاة أو حتى أن يقول “آسف”، و لكنه لم يلفظها، فزاد غيظها و حنقها و غضبها عليه، و اشتعلت الحرب بينهما بعد أن وصلا المنزل، هي تتساءل (لماذا لا يعتذر؟) و هو (يؤجل شرح الأسباب).

لماذا؟ لأن الرجل عندما يعلم أنه قد قام بأمر ما أثار غضب شريكته، يعتقد أن شرح الأسباب كافٍ لتتفهم المرأة، و يظن أنه لو اعتذر فسيكون مثيراً لشفقة زوجته و هذا أمر لا يقبله الرجل على نفسه أبداً و لا يسمح به.

 عزيزتي الزوجة، إذا كنتِ تتمنين منه أن يعتذر و تحتاجين ذلك بعنف، فجربي أن تستمعي لأسبابه، ففيها الاعتذار الحقيقي، و نصيحتي أن تتقبلي أعذاره و ألا تناقشيه كثيراً حتى لا يؤدي الجدال لمشاحنة أخرى، و ينتهي بكِ الأمر أن تقولي “آسفة” من أجل الأسف الذي حاولتِ أن تعتصريه من زوجك.

يظن الرجل أنه باعتذاره فهو يعلن ضعفه أمام المرأة التي يحب أن تراه قوياً صلباً متماسكاً، بعكس المرأة التي باعتذاره لها تشعر أنه لطيفاً حنوناً رائعاً متفهماً لها و لمشاعرها، هذا هو السبب، اختلاف طريقة التفكير.

دوماً ما يربط الرجل بين الاعتذار و الجنس، فعندما يرغب الرجل أن يعتذر لزوجته يلجأ للجماع، و هي لغة الرجل عند الأسف و الندم كأن يقول (آسف) ، فيبدأ بمغازلة زوجته تعبيراً منه عن الصلح و انتهاء المشكلة بينهما، و بالرغم من أنه أمر لا تتقبله المرأة و تظن أن زوجها ليس الا شهواني همه الجنس فقط، فالاستشارية تنصح النساء بالاستجابة و تقبل طريقة الرجل في الاعتذار، و لأن رغبته الجنسية تزداد أثناء المشاكل، فاستوعبيه و تقبليه و أحبيه كما خلقه الله نصفك الثاني و شريك حياتك.

و الآن و بعد أن فهمتيه ما عليكِ الا أن تتعاملي معه باللغة التي يفهمها و يحبها، لا تبغضيه و لا تذليه و لا تقسي عليه، فما هو الا كيان مليء بالمشاعر و الأحاسيس.

Advertisements

7 تعليقات to “لا يقولها الرجل و تتمناها المرأة”

  1. fdwa يناير 12, 2010 في 5:19 ص #

    (هذا هو السبب، اختلاف طريقة التفكير.)

    بسبب جهل الزوجين لهذه النقطه تحدث الكثير من المشاكل
    التي يمكن تجنبها بقليل من التفكير الواعي.

    دمتي قلما مبدعا…. 🙂

  2. (A7LA) يناير 18, 2010 في 7:39 ص #

    أسعدتني طلتك الرائعة غاليتي فدوى

    لكِ مني كل التحية

  3. بدور فبراير 3, 2010 في 12:03 ص #

    الله يسعد قلبك .. موضوع رااائع …

    • (A7LA) فبراير 15, 2010 في 8:32 ص #

      سلمكِ الله و أثابكِ على ردك المبهج 🙂

  4. وردة ملكية يونيو 21, 2010 في 10:42 م #

    اخيرا عرفت”” السبب””
    متالقة ياحلا
    زادك الله نورا وعلما،

  5. foftee يونيو 21, 2010 في 11:26 م #

    شرح وافي وكافي الله يجزاك الجنه

  6. وتر الحنينـ يونيو 22, 2010 في 10:59 ص #

    الاختلاف فالتفكير لا يفسد للود قضية .. 🙂

    والمحاوله الى ايجاد طريقة واسلوب للتفاهم ..لحل المشكلات … <<يؤدي الى نتيجه

    دمتي بحب احلا ..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: