نار و نار

5 يناير

(أعذار)

بعض الزوجات لا تمتنع عن تلبية رغبة زوجها إذا دعاها بالاعلان عن ذلك بالرفض و لكنها توعده بتلبية طلبه (فيما بعد) .. و (فيما بعد) هذه لها أسباب كثيرة و محاور مختلفة ..

فقد تنتظر الزوجة بالمطبخ مواعين و طناجر تحتاج الى جلي و تنشيف و ترتيب..

أو قد تكون الزوجة مشغولة بكي مجموعة الملابس التي تجمعت حتى أصبحت على هيئة جبل صغير في زاوية الغرفة..

أو طبخة الخضراوات التي تغلي على النار و تحتاج أن تراقبها الزوجة كي لا تحترق..

أو قد تخاف الزوجة أن تفسد شعرها مرة أخرى بالماء بعد أن انتهت للتو من تسريحه و تنعيمه بالسشوار..

أو أن الزوجة تريد متابعة الحلقة المثيرة من المسلسل المدبلج الذي اعتادت ان تشاهده في اليوم مرتين..

و ربما تكون الزوجة مشغولة بالرد على موضوع مهم و قضية ساخنة تقرأها في الانترنت و لا تحتمل التأجيل..

و قد تتعذر الزوجة بالرواية التي تريد الانتهاء منها بعد أن راهنت زميلتها في العمل و تحدتها انها تستطيع الانتهاء من قراءتها بمدة أقل من ساعتين متواصلتين..

و هكذا تكثر الأعذار التي يبدو بعضها مقبولاً و منطقياً و يبدو الآخر قبيحاًً و ما أكثر الأعذار القبيحة ..

و تتأمل الزوجة أنها بعذرها هذا سيصرف الزوج رغبته و يسأم الانتظار فيذهب للقيام بعمل آخر أو يغلب عليه النعاس فينام فتكون بذلك قد انتصرت و ارتاحت من طلبه الشبه يومي ..

لا تعلم المسكينة أن بزوجها طاقة لا يمكن أن يكبت جموحها بسهولة و يسر كما تتصور .. و أن رغبته لا يمكن صرفها ولن تنام معه ببساطة ..

(باطلة)

الرسول صلى الله عليه و سلم لا ينطق عن الهوى أبطل كل هذه الأعذار و سد باباً في وجه من تتعذر به المرأة و تأجل تلبية طلب زوجها و حاجته الى (فيما بعد)

فمن حديث عبد الله بن أبي أوفى قال: (والذي نفس محمد بيده لا تؤدي المرأة حق ربها حتى تؤدي حق زوجها .. و لوسألها نفسها وهي على قتب لم تمنعه ) رواه أحمد وابن ماجه.

أتعرفين ما معنى القتب: إنه مكان تجلس عليه للولادة يعني حتى لو كانت يضربها المخاض وتريد أن تلد إذا دعاها تجبه ! ألهذه الدرجة ؟ نعم الى هذه الدرجة ..

و قد حث الرسول إلى سرعة استجابة المرأة لزوجها في الجماع .. ما لم يكن هناك مانع شرعي ..

ففي حديث طلق بن علي قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إذا الرجل دعا زوجته لحاجته فلتأته وإن كانت على التنور) قال الترمذي هذا حديث حسن غريب

و التنور هو الفرن الذي يخبز فيه الخبز و هي صورة قوية للتعبير عن حالة الانشغال التي تكون فيها المرأة و كم يصعب ترك خبزها ليفسد في التنور لتلبي رغبة زوجها و حاجته ..

الرسول صلى الله عليه و سلم الذي لا ينطق عن الهوى يأمر المرأة بالتوقف عن القيام بكل الأمور المهمة لتلبية ما هو أهم (حاجة زوجها) التي لا يصبر على تأجيلها ..

وفي حديث مسلم: (والذي نفسي بيده ما من رجل يدعو امرأتهإلى فراشه فتأبى عليه إلا كان الذي في السماء ساخطاً عليها حتى يرضى عنها )

و في الحديث دليل على أن الملائكة تدعو على المغاضبة لزوجها الممتنعة من إجابته في فراشه ..

و لتعلمي عزيزتي أن حاجة الزوج هي أشد من حاجة المعدة الجائعة و التي يلبيها ذلك الخبز في التنور ..


(نـار)

تأملي عزيزتي الزوجة .. من أشد خطراً و أشد اشتعالاً .. تلك النار المحصورة بداخل التنور و يمكن اخمادها بكبسة زر ؟
أم النار المشتعلة بصدر الزوج لا يمكن كبت جموحها فيخرج لتلبيتها بفعل المحرم كتقدير أكبر أو عن طريق ثورة عصبية و ضرب و تكسير كأقل تقدير ..


(قربة)

تأكدي عزيزتي الزوجة أن سرعة تلبية رغبة زوجك و اطفاء ناره الموقدة بداخله تورثك محبته و تقربكِ منه .. فيسعى جاهداً لاسعادك و تقديرك و تلبية رغباتك ..
و فوق كل أمر هو طاعة لله و رسوله صلى الله عليه و سلم فلا تحرمي نفسك و زوجك أجر العلاقة ..
فمن حق كلا الزوجين الاستجابة لهذا الدافع .. و يمكن اعتبار أن العلاقة الجنسية عبادة و تقرب الى الله تعالى .. قال صلى الله عليه و لم: (
وفي بضع أحدكم (أي فرجه) صدقة،، قالوا: يا رسول الله، أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر ؟ قال: نعم . أليس إذا وضعها في حرام كان عليه وزر ؟ كذلك إذا وضعها في حلال كان له أجر، أتحتسبون الشر ولا تحتسبون الخير ؟ ( رواه مسلم)


(متعة)

هناك حقيقة علمية مفادها أن “من يفعل كثيراً .. يفعل دائماً و طويلاً” .. و كثرة طلب الزوج يعني انه راغب بزوجته محب لها .. يريد أن يسعدها .. نصيحتي لكِ عزيزتي الزوجة .. كلما طلبكِ أجيبي .. ولو عرضتِ نفسك عليه فلا بأس .. بل هو شيء مطلوب و مرغوب و جميل أيضاً ..

بعض الرجال لا يعرفون كيفية امتاع زوجاتهن في العلاقة الحميمية و قد يرجع هذا الجهل لعوامل تربوية او بيئية .. و هنا يأتي دور الزوجة .. فكيف سيعرف الرجل لو لم تدله المرأة على مكان البدء أو زر الـ TurnOn.. و سيتدرج بخبرته الجنسية حتى يحقق لكليهما السعادة .. و على المرأة أن تقدر ان الجهد الذي يبذله الرجل أثناء الممارسة اضعاف الجهد الذي تبذله هي .. و عدم قدرته على اروائها ليس تقاعساً أو عجزاً و انما يمكن أن تكون حالة نفسية طارئة ..

و لتعلمي عزيزتي أن الرجل يحب ان يرى علامات سعادة الزوجة و راحتها أثناء العلاقة و سيحاول ذلك حتماً ..

و كما ذكرت سابقاً .. اذا لبت الزوجة دعوة زوجها عند حاجته فان الزوج سيسعى جاهدأً لارضائها و الوصول بها إلى درجة النشوة .. لان هذا الامر عنده مهم جداً .. هذا هو هدف الزواج الرئيس لديه .. فعندما تزوج كان يريد ان يعف نفسه و يصونها من المحرمات .. الزوجة التي تفشل ان تسد حاجة زوجها من هذه الناحية فقد فشلت بأكثر الامور أهمية في العلاقة الزوجية ..


(صحة)

لو اعتاد الزوجان على الممارسة الجنسية بشكل منتظم فهما بذلك يحافظان على حياة صحية و نفسية سليمة و خالية من المشاكل و الأمراض باذن الله .. و هذا ما أكده باحثون و أطباء متخصصون بهذا المجال .. اذ ان الممارسة الجنسية تؤدي الى الشعور بمزيد من الراحة الذهنية و النفسية .. و بذلك تؤدي الى حياة زوجية أسعد و أجمل ..


(سر السعادة)

أهديكِ عزيزتي الزوجة هذه القصة التي أرسلتها احدى الزوجات الذكيات بعد أن قرأت موضوعي “نار و نار”:

(غاليتي وانا اقراء كلماتك بتمعن، عدتِ بي بالذاكره الى سنوات مضت اذكرها جيداً الان كنت قبل زواجي قد التقيت بامراه من احدى الدول العربي، وانها من اسره متدينه الى أبعد الحدود حينما رأيتها للمره الأولى كنت اشتري بعض مواد التجميل مالفت نظري اليها كانت برائتها وكانت تطيل النظر الي حتى خيل الي انها تراقبني
كنت اظنها متزوجه حديثا حينما تبادلنا اطراف الحديث علمت منها انها متزوجه من عشرة سنوات ولديها من الابناء اربعه، أخبرتها بانني مقبله على الزواج وقدمت لها هديه متواضعه، لكنها اخبرتني بسر كبير عن الزواج، وكيف تنعم هي بسعاده رغم سوء وضع زوجها المالي، قالت لي عن سرها الذي أراهن بان نصف النساء تجهله
او لم نعد نفكر بتلك الفكره عن الزواج، باحت لي ببعض الكلمات حتى امتلك قلب زوجي بخبرة زوجه بسيطه في نظري، قالت: عليك بمعرفة رغبات زوجك وان تحفظي نفسك وزوجك، اخبرتني بان المراه المسلمه حقا من تهتم لراحة زوجها وانها هي الوحيده القادره على امتلاك قلبه للابد وان الرجل يعشق المراة التى لا تتمنع، (قالت لي هل تعلمين أنه لا يحل للمرأه أن تنام قبل أن تستأذن زوجها ؟)
وأنهن لا ينمن أبداً لا بعد إذن الزوج …..؟؟؟
ماهو السر في ذلك؟؟
تقول كنا نقوم باعمالنا كامله واذا جاء المساء تنظفنا وتوضئنا وصلينا وتطيبنا ولا ننام إلا بعد أن نسأل أزواجنا هل لهم رغبا فينا أو لا ؟!
نعم غالياتي هذا سر سعادتهن وحصولهن على أعلا مراتب الشرف في قلوب ازواجهن
ياترى، كم مره فعلنا مثل تلك المرأة؟؟
قد نفكر في كل الامور الا أن نستأذن قبل النوم، صدقوني من خلال تجربة، النتيجه أكثر من رائعة، واشكرك اختيA7LA قد أعدتِ ذاكرتي، وجعله الله في ميزان حسناتك.)

يمكنكِ عزيزتي أن تضعي سؤالك هنا و سأطلع عليه و أجيبك قريباً باذن الله

Advertisements

6 تعليقات to “نار و نار”

  1. " المهاجرة لله " مايو 4, 2010 في 5:45 ص #

    أشكـــــــــــــــــــــــــــــــرك من أعمــــــــــــــــــــاق قلبي

    جــــــــــزاك الله خيــــــــــــــرا

    وأقر عينيك ببيتك وأولادك وزوجك…

    • (A7LA) مايو 4, 2010 في 2:49 م #

      جزاكِ الله خيراً غاليتي المهاجرة لله

      يسعدني مرورك العطر الذي ينير المدونة و يضيف جواً من الحماس و الرقة

      تحياتي لكِ

  2. والله مادري وش اقووووووووووول كرهة زوجي مرررررررررة كرهتة انا متزوجة من 10 سنواااات

    وبعد الكثير من الخياااااانات طبعا نتيجة لها وقعت في الخطأ بان كلمت شااااااااب وبعدها ندمت وتبت ورجعت احافظ على نفسي وزوجي بس للاسف ماااااااااافاااااااد كل فترة خيانة ومايصلي وماعاد صرت احترمة البارح وقبل البارح دعاني للفراش ورفضت اقسم بالله اني لااحبة وارفض واندم انا عندي اربع اولاد احس عيشتي معة جحيم طلبت منة يشتري بيت لنا لاستقر انا واولادي خاصة اني اعيش مع اهلة بس في الدور الثاني مااااااافية خصوصية ابد فرفض مزدااااااد كرهي له الله يعين اعطيني حلا

  3. foftee يونيو 20, 2010 في 11:02 ص #

    موضوع رااااااااااائع
    والله يكتب اجرك
    ويرزقك سعاااااااااااااااادة الدارين

    ولاكن كيف يكون طريقة الاستئاذان؟؟…وهل تكون صيغة السؤال واضحة؟؟

    وكيف تكسر المرأة خجلهااا؟

    • b_different1 نوفمبر 29, 2015 في 10:48 م #

      سؤال عادي مثلا قوليله تبغى شي مني قبل ماانام ؟ اذا يبغاك بيبتسم وبيقولك ايه ابغاك انتي واذا مايبغى بيقولك سلامتك تصبحين ع خير

  4. ام اسحاق أبريل 2, 2016 في 9:33 م #

    شكرا على هذه المعلومات الرائعة حقا مفيدة جدا لمن تعمل بها

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: